تأملات يومية


عون لفاقدي الرجاء

يوجد كثيرون ممن قد فارقهم الرجاء. فعليكم بأن تعيدوا إليهم نور الشمس. وكثيرون قد ضاعت شجاعتهم فعليكم أن تحدثوهم بكلام يدخل الفرح إلى قلوبهم. صلّوا لأجلهم. ويوجد من هم بحاجة إلى خبز الحياة. فاقرأوا لهم من كلمة يهوه. وكثيرون نفوسهم سقيمة ولا يمكن لأي علاج أرضي أن يصل إليها ولا يستطيع أي طبيب أن يشفيها. فصلّوا لأجل هذه النفوس وأحضروهم إلى يهوشوه. وقولوا لهم انه يوجد بلسان في جلعاد ويوجد هناك طبيب.

إنّ النور هو بركة. بركة عامة يسكب كنزه على عالم غير شاكر ونجس وفاسد الأخلاق. كذلك الحال مع نور شمس البرّ. فالأرض كلها وهي ملتحفة بظلمة الخطية والحزن والألم يجب أن تستنير بمعرفة محبة يهوه. وهذا النور المنبثق من عرش السماء يجب أن لا تُحرم منه أية طائفة أو طبقة أو فريق من الناس.

ورسالة الرجاء والرحمة يجب أن تصل إلى أقصى الأرض. فأي من يريد يمكنه أن يمدّ يده ويمسك بقوة يهوه ويتصالح معه فيصطلح. ولا حاجة بالوثنيين إلى أن يلتحفوا بالظلمة، ظلمة منتصف الليل فيما بعد. فالظلمة تنقشع أمام أشعة شمس البرّ المتألقة. فلقد غلبت قوة الجحيم.

ولكن لا يمكن لإنسان أن يوزّع على الآخرين ما لم يحصل عليه. ففي عمل يهوه لا يمكن للبشرية أن تخلق شيئاً منه. فلا يمكن لإنسان بمجهوده أن يجعل ذاته حامل النور لأجل يهوه. فالزيت الذهبي المفرغ بأيدي رسل السماء في الأنابيب الذهبية ليصل من الطاس الذهبية إلى مصابيح القدس هو الذي أوجد نوراً دائماً ولامعاً ومضيئاً. ومحبة يهوه التي تُنقل إلى الإنسان بلا انقطاع تجعله قادراً على أن يوزع النور. إنّ زيت المحبة الذهبي يفيض بغزارة في قلوب كل من هم مرتبطون بيهوه بالإيمان لينير من جديد في الأعمال الصالحة، وفى الخدمة الحقيقية القلبية ليهوه.

إنّ كل موارد السماء مشتملةُ في عطية الروح القدس العظيمة غير المحدودة. فالسبب الذي لأجله لا يفيض غنى نعمة يهوه تجاه الأرض للناس ليس هو أي تحديد من جانب يهوه. فلو أنّ الجميع يرغبون أن يأخذوا فالجميع سيصيرون ممتلئين بروحه.

إنّه امتياز لكل إنسان أن يكون قناة حيّة يمكن ليهوه بواسطتها أن يمنح للعالم كنوز نعمته، وغنى المسيح الذي لا يُستقصى. لا يوجد ما يرغب فيه المسيح قدر أن يجد اتباعا له يمثلون للعالم روحه وصفاته. ولا شيء يحتاجه العالم قدر إعلان محبة المخلص بواسطة بني الإنسان. وكل السماء تنتظر قنواتٍ فيها يمكن أن يُصبّ الزيتُ المقدسُ ليكون فرحاً وبركة لقلوب الناس.

لقد أعد المسيح كل ما يلزم حتى تكون كنيسته هيئة متجددة مستنيرة بالذي هو نور العالم وحائزة على مجد عمانوئيل. إنّه يقصدُ أن يكون كل مسيحي محاطا بجوّ روحي من النور والسلام. وهو يريدنا أن نُظهر فرحَه في حياتنا.

إنّ شمس البرّ تشرق و"الشفاء في أجنحتها" (ملاخي 4: 2). وهكذا سيشع من كل تلميذ أمين قوةُ للحياة وشجاعةُ ومعونةُ وشفاءُ حقيقي.

إنّ ديانة المسيح تعنى شيئاً أكثر من غفران الخطية، فهي تعني إبعاد خطايانا وملءَ الفراغ بهبات الروح القدس. وهي تعني الإنارةَ الإلهيةَ والفرحَ في يهوه. وتعني خلوّ القلب من الذات وحصوله على البركة بحلول المسيح الدائم فيه. ومتى ملك المسيح في النفس فهناك الطهارة والتحرر من الخطية. ويتمّ في النفس مجدُ تدبير الإنجيل وملؤه وكماله. وقبولنا للمخلص يُكسب النفسَ تألّقَ السلام الكامل والمحبة الكاملة واليقين الكامل. وإنّ جمال صفات المسيح ورائحتَه الزكيةَ الظاهرةَ في النفس تشهد بأنّ يهوه قد أرسل ابنه حقاً إلى العالم ليكون مخلّصاً له.

المعلم الأعظم صفحة 332-334.

# عنوان الخبر التاريخ المشاهدات
1 عون لفاقدي الرجاء الاثنين, 20 أغسطس 2018
1042
2 ملكوت السموات لا يأتي بمراقبة الأحد, 19 أغسطس 2018
1246
3 ينبوع الحياة السبت, 18 أغسطس 2018
1396
4 سبب التشكك في الكتاب المقدس الجمعة, 17 أغسطس 2018
1259
5 الثقة والتسليم للخالق الخميس, 16 أغسطس 2018
1320
6 المشير الإلهي يحمل أثقالنا الأربعاء, 15 أغسطس 2018
853
7 امتياز الصلاة الثلاثاء, 14 أغسطس 2018
1067
8 رؤى المجد العتيد الاثنين, 13 أغسطس 2018
1077
9 الفرح الدائم الأحد, 12 أغسطس 2018
789
10 وحدة القصد السبت, 11 أغسطس 2018
1161
11 الباعث في الخدمة الجمعة, 10 أغسطس 2018
1150
12 الثقافة العقلية الخميس, 09 أغسطس 2018
1376
13 قوّة الخُلُق الأربعاء, 08 أغسطس 2018
767
14 الصبر على المخطئين الثلاثاء, 07 أغسطس 2018
1074
15 امتدح وشجّع الاثنين, 06 أغسطس 2018
863
16 تدريب النفس الأحد, 05 أغسطس 2018
962
17 اللطف الحقيقي السبت, 04 أغسطس 2018
1030
18 المسيح يعزينا في أحزاننا وتجاربنا الجمعة, 03 أغسطس 2018
1214
19 احتمال الظلم الخميس, 02 أغسطس 2018
885
20 الإيمان المشجّع الأربعاء, 01 أغسطس 2018
782
21 تجارب الحياة الثلاثاء, 31 يوليو 2018
1368
22 المسيح رجاء المجرّبين الاثنين, 30 يوليو 2018
916
23 مساعدة الآخرين الأحد, 29 يوليو 2018
1049
24 لا لليأس أمام هجمات الشيطان السبت, 28 يوليو 2018
926
25 الحاجة إلى المسيح الجمعة, 27 يوليو 2018
1186
26 التوبَة الخميس, 26 يوليو 2018
1060
27 كيف أسلم حياتي ليهوه؟ الأربعاء, 25 يوليو 2018
1034
28 الكون بأسره يراقبه الثلاثاء, 24 يوليو 2018
1185
29 غنى لا يزول‏ الاثنين, 23 يوليو 2018
858
30 المحبّة الأخويّة الأحد, 22 يوليو 2018
978
31 لحظة القرار السبت, 21 يوليو 2018
1112
32 آلام المسيح الحقيقية الجمعة, 20 يوليو 2018
1321
33 المحبة الإلهية الخميس, 19 يوليو 2018
1295
34 يمكن ليهوه ان يستخدم المهارات العامة الأربعاء, 18 يوليو 2018
760
35 النظر إلى الطريق الأفضل الثلاثاء, 17 يوليو 2018
892
36 الوعظ بالمسيح أهم من التكلم بالألسنة وعمل المعجزات الاثنين, 16 يوليو 2018
983
37 الألسنة: للكرازة بالإنجيل الأحد, 15 يوليو 2018
1001
38 موهبة الألسن: فصاحة بلغات أجنبية السبت, 14 يوليو 2018
1142
39 المعجزات الحقيقية ستتكرر الجمعة, 13 يوليو 2018
1064
40 ليس كل شفاء يأتي من الروح الخميس, 12 يوليو 2018
848
41 مواهب الشفاء لا تغني عن المؤسسات الطبية الأربعاء, 11 يوليو 2018
905
42 قوة الشفاء من خلال الطبيب الأعظم الثلاثاء, 10 يوليو 2018
1003
43 موهبة الشفاء الاثنين, 09 يوليو 2018
1205
44 موهبة الترنيم الأحد, 08 يوليو 2018
988
45 موهبة التكلم السبت, 07 يوليو 2018
1082
46 الإيمان العامل الجمعة, 06 يوليو 2018
797
47 إيمان معطى من يهوه الخميس, 05 يوليو 2018
859
48 نُستخدم بوصفنا قوة يهوه الأربعاء, 04 يوليو 2018
1106
49 ان نكون وسائط للخلاص الثلاثاء, 03 يوليو 2018
855
50 ان نكون وسائط إلهية الاثنين, 02 يوليو 2018
888
حمل سلسلة
صراع الأجيال
وكتب أخرى مجانا

دخول عضو

تاريخ اليوم

افحص إذا كان هذا التاريخ ينطبق على دولتك
تقويم الخالق
6005
6
8
(اليوم- الشهر- السنة)
تقويم البابا جريجوري الثالث عشر
2018
08
20
افرحوا بالخالق في يوم قدسه. سبت مبارك.
Calendar App