السلام لك يا, زائر
فضلاً سجل الدخول أو التسجيل.    فقدت كلمة المرور؟

مسيحية تتكلم
(1 يستعرض/ون) (1) زائر
الذهاب لأسفلصفحة: 1
الموضوع: مسيحية تتكلم
#2628
مسيحية تتكلم 6 سنوات, 4 شهور مضت تصويت : 0
الربيع
Platinum Boarder
مشاركات: 607
graphgraph
مستخدم غير متصل أنقر هنا لمشاهدة البيانات الشخصية للمستخدم
المدير قام بتعطيل خاصية الكتابة للعموم (الغير مسجلين).
 
#5116
رد:مسيحية تتكلم 5 سنوات, 7 شهور مضت تصويت : -1
ماهو دليلك ربيع
ان التي تتحدث مسيحية
لو كانت مسيحية كانت عرفت اجابة اسئلتها
ومع ذلك اجيبها واجيبك
بالنسبة لسؤالها الاول
كيف سبق النور خلقة الشمس التي اتت في اليوم الرابع
النور المقصود هنا
هو خلقة المجرة الكونية والتي تحمل كل مجرة منها ملايين من الكواكب وكل كوكب وكل نجم وكل مجرة في حالة دوارن حول نفسها بسرعة عالية جداوهذا الكيان الكوني كله ومايتخلله اطلق عليه النور وهو كيان ضوئي سبق ظهور الشمس التي نعرفها
واكبر دليل علي وجود النور خارج الشمس
هو تمكن العلماء حاليا من رؤية المجرات وتحديدهاوهي امور لايمكن رؤيتها ان كانت مظلمة
اما الشمس التي نعرفها فهي اما كانت موجودة في اليوم الاول ولكن في حالة غازية ضبابية كونية واستكمل نضوجها وظهورها في اليوم الرابع
او انها اخذت من المجموعة الضوئية في اليوم الرابع ويتمشي هذا مع العلم ولا يتعارض معه
اعطي الله النور اسم النهار اما الظلمة فدعاها ليلا
وهذا النهار غير النهار الناتج من الشمس والذي يعني ساعات محددة كما سببدأ في اليوم الرابع
ولكن اليوم عند الله مدة زمنية غير معلومة قد تشمل ملايين السنين
وان كنا نعتاد ان يبدا اليوم بالصباح ثم المساء هناك بعض الشعوب مثل اليهود يبداون اليوم بالمساء ثم الصباح
missegypt
Platinum Boarder
مشاركات: 1308
graph
مستخدم غير متصل أنقر هنا لمشاهدة البيانات الشخصية للمستخدم
آخر تعديل: 23/05/2013 على 17:01 بواسطة missegypt.
المدير قام بتعطيل خاصية الكتابة للعموم (الغير مسجلين).
 
#5117
رد:مسيحية تتكلم 5 سنوات, 7 شهور مضت تصويت : -1
اجابة السؤال الثاني
أبناء الزناة: "لا يدخل ابن زني في جماعة الرب؛ حتى الجيل العاشر لا يدخل منه أحد في جماعة الرب" [2].

ما هو ذنب الابن؛ فقد أخطأ الأب، فلماذا يُحرم الابن من الدخول في جماعة الرب؟ لا يُحرم الابن غير الشرعي من الالتصاق بالله والتمتُّع بالميراث الأبدي، إن سلك في حياة لائقة مقدَّسة في الرب. لكن هذا القانون يقصد تحريم الزنا، إذ يشعر الزاني أن ثمرة هذا الزنا لا تدخل في جماعة الرب.

من بين رجال الإيمان الذين وردت سيرتهم في سفر القضاة (قض 11)، وذكرهم بولس الرسول في قائمة رجال الإيمان هو يفتاح الجلعادي (عب 11: 22)، قيل عنه: "وكان يفتاح الجلعادي جبَّار بأس وهو ابن امرأة زانيَّة، وجلعاد ولد يفتاح... وقالوا له لا ترث في بيت أبينا لأنَّك أنت ابن امرأة أخرى" (قض 11: 1-2).

ج. نسل عمون وموآب: لقد انفصل أبوهما لوط عن إبراهيم (تك 13: 11)، فعزل نسله ممَّا يتمتَّع به أولاد إبراهيم رجل الإيمان. هذا وقد جاء عمون وموآب ثمرة سكر أبيهما والتصاقه بابنتيه. لكن قد يُقال: وما هو ذنبهما هما ونسلهما من بعد؟ جاءت الإجابة أن نسلهما أخذ موقفًا عدائيًا من شعب الله، إذ يقول:

"لا يدخل عموني ولا موآبي في جماعة الرب.

حتى الجيل العاشر لا يدخل منهم أحد في جماعة الرب إلى الأبد.

من أجل أنَّهم لم يلاقوكم بالخبز والماء في الطريق عند خروجكم من مصر؛

ولأنَّهم استأجروا عليك بلعام بن بعور بن فتور آرام النهرين لكي يلعنك.

ولكن لم يشأ الرب إلهك أن يسمع لبلعام،

فحوَّل لأجلك الرب إلهك اللعنة إلى بركة،

لأن الرب إلهك قد أحبَّك.

لا تلتمس سلامهم، ولا خيرهم، كل أيَّامك إلى الأبد" [3-6].

ليس من حق العموني أو الموآبي أن يدخل في الجماعة المقدَّسة حتى الجيل العاشر وذلك لحفظ الجماعة من أثر الوثنيَّة. هذا وأن من ينسحب عن فساد هذه الأمم ولا يلتصق بآلهتهم الوثنيَّة تقبله الجماعة. فراعوث الأمميَّة فاقت بالإيمان كثيرات من نساء الإيمان، صار لها سفر في الكتاب المقدَّس باسمها؛ وجاء السيِّد المسيح من نسلها، وذُكر اسمها في أنساب الرب.

إن كان عمون وموآب ابنا لوط قد عاشا بعيدًا عن الله، فإن نسليهما قد أكملا مكيالهما. فقد اتَّسم هذان الشعبان بسمتين خطيرتين في مواجهتهما لشعب إسرائيل، وهما العنف والحسد. ظهر العنف في رفضهم مساندة الشعب في البريَّة، وظهر الحسد في طلب موآب من بلعام أن يلعنهم، هذا الذي إذ فشل في رسالته قدَّم لهم خطَّة لمعثرة الشعب. لم يقدِّموا خبزًا وماء للشعب في وسط البريَّة، مع أن هذا واجب إنساني، خاصة وأنَّهم لم يطلبوا ذلك مجانًا، بل أرادوا دفع الثمن. رفضوا ذلك فقدَّم لهم الله الخبز من السماء والماء من الصخرة مجَّانًا. هكذا من يحرم نفسه من العطاء، إنَّما يحرم نفسه من التمتُّع بما لله في يوم الرب العظيم، إذ يقول لهم: "بما أنَّكم لم تفعلوه بأحد هؤلاء الأصاغر فبي لم تفعلوا" (مت 25: 45).

لقد طلب بنو موآب من بلعام أن يلعن شعب الله، وحوَّل الله اللعنة إلى بركة، لكن هذا لا يعفيهم من الشر الذي كمن في قلوبهم. وكما يقول المرتِّل: "أعطهم حسب فعلهم، حسب شر أعمالهم. حسب صُنع أيديهم أعطهم، رُد عليهم معاملتهم" (مز 28: 4).
missegypt
Platinum Boarder
مشاركات: 1308
graph
مستخدم غير متصل أنقر هنا لمشاهدة البيانات الشخصية للمستخدم
المدير قام بتعطيل خاصية الكتابة للعموم (الغير مسجلين).
 
#5118
رد:مسيحية تتكلم 5 سنوات, 7 شهور مضت تصويت : -1
استطيع ان ااتي اليك بالكثير ممن ينقضون القران واقول انهم مسلمون
missegypt
Platinum Boarder
مشاركات: 1308
graph
مستخدم غير متصل أنقر هنا لمشاهدة البيانات الشخصية للمستخدم
المدير قام بتعطيل خاصية الكتابة للعموم (الغير مسجلين).
 
#5137
رد:مسيحية تتكلم 5 سنوات, 7 شهور مضت تصويت : -1
مرة اخري اكتب عن ازمنة الله واخترت ان اكتب هنا لان ما اكتبه ربما يكون له صلة
وبما ان متحدثة الفيديو تتطاول علي الله وتدعي انه لم يكن يعلم شيئا عن خليقته

كيف يتفق قول الكتاب إن الله خلق العالم في ستة أيام، مع آراء علماء الجيولوجيا التي ترجع عمر الأرض إلي آلاف السنين؟

إعلم أن أيام الخليقة ليست أياما شمسية كأيامنا… بل يوم الخليقة هو حقبة من الزمن لا ندرى مداها، قد تكون لحظة من الزمن، وقد تكون آلافاً أو ملايين من السنين، اصطلح علي بدايتها ونهايتها بعبارة “كان مساء وكان صباح”…

والأدلة على ذلك كثيرة، نذكر منها: 1- اليوم الشمسي هو فترة زمنية محصورة ما بين شروق الشمس وشروقها مرة أخرى أو غروب الشمس وغروبها مرة أخرى. ولما كانت الشمس ام تخلق إلا في اليوم الرابع (تك 16:1-19).. إذن الأيام الأربعة الأولي لم تكن أياما شمسية، لأن الشمس لم تكن قد خلقت بعد، حتى يقاس بها الزمن. 2- اليوم السابع لم يقل الكتاب إنه انتهي حتى الآن… لم يقل الكتاب “وكان مساء وكان صباح يوماً سابعاً”. وقد مرت آلاف السنين منذ آدم حتى الآن، دون أن ينقضي هذا اليوم السابع. فعلى هذا القياس، لا تكون أيام الخليقة أياماً شمسية وإنما هي حقب زمنية مجهولة المدى. 3- وبكلمة إجمالية، قال الكتاب عن الخليقة كلها، بأيامها الستة: 4- “هذه مبادئ السموات والأرض حين خلقت. (يوم) عمل الرب الإله الأرض والسموات” (تك4:2). وهكذا أجمل في كلمة (يوم) أيام الخليقة الستة كلها…

إذن فليقل علماء الجيولوجيا ما يقولون عن عمر الأرض، فالكتاب المقدس لم يذكر عمراً محدداً للأرض يتعارض مع أقوال العلماء. بل إن نظرة الله إلي مقاييس الزمن، يشرحها الرسول بطرس بقوله: “إن يوماً واحداً عند الرب كألف سنة. وألف سنة كيوم واحد” (2بط 8:3). متى خلق النور؟ سؤال ورد في سفر التكوين أن الله خلق النور في اليوم الأول (تك 3:1). بينما ورد إنه خلق الشمس والقمر والنجوم في اليوم الرابع (تك 14:1-18). فما الفرق بين الأمرين؟ ومتي خلق النور: في اليوم الأول، أم في اليوم الرابع؟ الجواب خلق الله النور في اليوم الأول، حسبما قال الكتاب. ولكن أي نور؟ إنه مادة النور. كتلة النار المضيئة التي صنع منها الله في اليوم الرابع الشمس والقمر والنجوم. وفي هذا اليوم الرابع أيضاً وضع الله قوانين الفلك والعلاقات الثابتة بين هذه الأجرام السمائية
missegypt
Platinum Boarder
مشاركات: 1308
graph
مستخدم غير متصل أنقر هنا لمشاهدة البيانات الشخصية للمستخدم
آخر تعديل: 26/05/2013 على 01:10 بواسطة missegypt.
المدير قام بتعطيل خاصية الكتابة للعموم (الغير مسجلين).
 
الذهاب لأعلىصفحة: 1
حمل سلسلة
صراع الأجيال
وكتب أخرى مجانا

دخول عضو

تاريخ اليوم

افحص إذا كان هذا التاريخ ينطبق على دولتك
تقويم الخالق
6005
11
11
(اليوم- الشهر- السنة)
تقويم البابا جريجوري الثالث عشر
2019
01
16
Calendar App